كيف نعبر الامتحانات بنجاح؟

2009/03/13 at 23:47 8تعليقات

 لا شك أن فترة الامتحانات ينظر إليها كمرحلة حاسمة في تحديد مستقبل الطالب في ما يخص إكمال تعليمه العالي.emtahan-xx1 مع اقتراب فترة الامتحانات الفصلية، نشعر بنوع من الاستنفار استعدادا لهذه المرحلة، وأحيانا كثيرة يكون هذا الاستنفار مبالغ به، إلى حد تغيير نمط حياتنا كلياً، الطلاب ينظرون إلى الامتحانات كمرحلة تحدد ملامح مستقبلهم، فيشعرون بالقلق والتوتر وأحيانا الخوف الشديد يسيطر على بعضهم.

حالة استنفار في المنزل..لا داعي!

الأهل في المنزل يتصرفون مع الأمر كحدث مصيري أيضاً، يقلبون برامجهم رأساً على عقب، يلغون الزيارات، ولا يخرجون للنزهات ويقومون بإلغاء العديد من البرامج أو المهام  الأخرى.

على الرغم من صدق المشاعر وحرص الأهل على نجاح الأبناء، لكن ثمة خطأ كبير يقومون به فور إعلانهم حالة الاستنفار هذه في المنزل، لأن الطالب في هذه الفترة، يكون على مسافة بعيدة من الشعور بالراحة مع هذه الاستنفار، الذي يزيد حالة القلق والخوف الموجودة عنده أصلاً، وهذا لا يعني أن الطالب ليس جيدا في دروسه، لكن الأمر يتعلق بجوانب نفسية طبيعية عنده.

الاستعداد المسبق ورقة رابحة!

إذا فككنا مصطلح فترة الامتحانات، نرى أن الفترة هي قصيرة جداُ، ربما أسبوعين أو أقل فيها العديد من الامتحانات وعادة ما يكون هنالك امتحان يومي في موضوع معين، على مدار أسبوعين.

إن الدور المركزي لدى الأهل يكمن في الاستعداد المسبق لهذه الفترة، لأن أي استنفار مهما كان حجمه لن يجلب النتائج المرجوة في أسبوعين أو أقل، لذلك يُطلب من الأهل إرشاد أولادهم على بناء برنامج يومي للدراسة، وتنظيم وقتهم، وفي نظرنا فإن الطالب الذي اعتاد على برنامج دراسة يومي يكون جاهزاً للامتحانات أكثر وقادراً على عبور المرحلة بنجاح، لأن التغيير الذي سيطرأ على برنامجه اليومي في فترة الامتحانات لن يكون كبيراً، وهكذا يكون من السهل عليه تقبل هذا التغيير البسيط نفسياً.

الامتحانات فرصتي !

من جهة أخرى من الطبيعي أن يقوم  الطالب وخاصة في المرحلة الثانوية، بتحديد أولوياته وتوجهاته المستقبلية ، هذا الأمر يجعله يتعامل مع هذه المرحلة بصورة سليمة، الطالب الثانوي يشعر أنه أمام مرحلة تحدد مستقبله وهذا صواب، لكن الأهم من ذلك، أن يحدد الموقع الذي يطمح لوصوله مستقبلاُ، ما هو التخصص العلمي الذي يريده وما هي ميوله، وما هي متطلبات هذه التخصص في من أجل القبول للجامعة، وعندها يكون هنالك هدفاً محدداً أمامه، عليه أن يستعد جيداً للوصول إليه، ومن الواضح أن أسبوعي الامتحانات لن يكونا هدفاً حينها، بل تصبح وسيلة أمامه لبلوغ أهدافه وميوله وبالتالي تحقيق ذاته ، وعلى الأهل احترام قرار الطالب وميوله بل ودعمه في ما يحب ويرغب، حتى وإن كانت توقعاتهم منه في اتجاه وتخصص مغاير.

ماذا بقي أن نفعل ؟

أن مفتاح النجاح الحقيقي كما أسلفنا هو تحديد أهدافنا وطموحاتنا، فيما لو حددنا الأهداف التي نبغيها  فور انتهاء الامتحانات فإن الطريق إلى النجاح تصبح أسهل بكثير، لأن وضوح الهدف هو دافع  للوصول إليه، وهذا هو النجاح الحقيقي، والنتائج الأولية لذلك ستكون العلامات التي سنحصل عليها على ورقة الامتحان.

نُذكر أن تنظيم الوقت في فترة الامتحانات أمر في غاية الأهمية، لكننا نشدد على أن الاعتياد على تنظيم الوقت طوال العام هو الوسيلة الأنجع.

ثمة أمور أضافية يحبذ مراعاتها في فترة الامتحانات، كما جاء وفق بعض المختصين: )تم الاستعانة بعدة مصادر):

* دراسة المادة بوضع برنامج دراسة خاص للمادة. فيجب البدء بدراسة موضوع ما واستكماله كلياً وعدم تركه.

*توفير جو هادئ ومريح للدراسة،( دراسة على الطاولة وتهوئة غرفة الدراسة، بحيث يدخلها الأوكسجين بشكل كافٍ وفيها إضاءة كافية).

*الحرص على النوم المبكر وخصوصاً ليلة الامتحان.

*الامتناع قدر المستطاع عن الدراسة في ساعات غير اعتيادية مثل ساعات الليل المتأخرة.

* استخدام وسائل الترفيه عن النفس ووسائل تهدئة طبيعية مثل الموسيقى، الرياضة…
* تناول الطعام بشكل منظم واعتيادي.

Advertisements

Entry filed under: 2.أوراق مع الذات. Tags: , , , , .

شاهد: نتائج الاستطلاع عن الإمتحانات؟ (6) صور خاصة من اللد والرملة

8 تعليقات Add your own

  • 1. yusufhagy  |  2010/11/30 عند 23:47

    موضوع اكثر من رائي
    سيفيدني كثيرا قبل كل اختبار
    الله يجازيك خير
    وايضا للافادة أنا وجدت عدد لا نهائي من النصائح والمقولات عن الاستعداد للاختبارات والتقدم للوظائف
    على هذا الموقع
    http://www.edara.com
    وقريبا جدا سابحث عن مواد أخرى لافادة الجميع
    شكرا على الموضوع

  • 2. أوراق مدنيات  |  2009/03/22 عند 23:47

    بوح القلم، نشكر ونثمن مرورك أختي العزيزة، نأمل مرورك بإستمرار، شكراً على تقديرك
    تحياتي
    نيفين أبو رحمون

  • 3. بوح القلم  |  2009/03/22 عند 23:47

    اختي الكريمه

    ان تنظيم الوقت ..والمذاكره من البدايه سبب من اسباب النجاح ..

    مشكوره اختي على النصائح التي اتمنى ان يستفيد منها من هو في مرحلة الدراسه ..تقبلي مروري على مدونتك ..وتسلمي

  • 4. لينى سلامة  |  2009/03/15 عند 23:47

    الموضع كثير مهم، هاي الفترة بنشعر بكثير من الضغط والخوف، أكثر ما اقنعني هنا أن الاهل كتير بيضغطوا بهاي الفترة على الطالب

  • 5. laith9000  |  2009/03/15 عند 23:47

    بالفعل الامتحانات مشكلة عويصة اواجهها شخصياً
    نصائح مفيدة جداً

    وكتبت جداً لانني اواجه مشاكل عويصة 😦

    تحياتي

    http://www.laith9000.wordpress.com

  • 6. سلفي رايق نجيدات  |  2009/03/15 عند 23:47

    شكرا على الموضوع بجنن يسلمو ايديكي يا معلمتي انشاءلله بنردك هاد المعروف …..

  • 7. rasha  |  2009/03/14 عند 23:47

    mne7

  • 8. هبة العلي - الجمهورية المصربة  |  2009/03/13 عند 23:47

    بصراحة حين ما واظبت على الدراسة اليومية أشعر أن الامتحان سهل ولا أشعر بضغط وخاصة في المواضيع العلمية لكن في المواضيع التي أكسل بها يكون صعب علي نتيجة جيده.
    شكرا لكم على هذه المادة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

Subscribe to the comments via RSS Feed


أخبــارنا من تويتـــــر

انضموا إلينا وتابعونا في تويتر

أدخل ايميلك واستقبل كل جديد

أرشيف أوراق مدنيات

العالم في أوراق

free counters


%d مدونون معجبون بهذه: