خبر وتعليق: برنامج تلفزيوني إسرائيلي يتطاول على السيد المسيح

2009/02/13 at 23:47 تعليق واحد

header

أثار برنامج تلفزيوني ترفيهي إسرائيلي موجة غضب واستياء واسعة في أوساط المواطنين العرب في البلاد، لتطاوله على السيد المسيح عيسى وتهكمه بمريم العذراء عليهما السلام. ودعا مقدم البرنامج الفكاهي لعدم تصديق الكنيسة وطعن بطهارة مريم العذراء، وقال إن اعتقاد المسيحية بكون مريم بتولا “ادعاء خاطئ بل وكاذب”، مضيفا أنها حملت وهي في الخامسة عشرة من عمرها من أحد زملائها على مقاعد الدراسة”.
كما طعن مقدم البرنامج في معتقدات المسيحية ومعجزات المسيح، وأضاف “تعتقد المسيحية أن المسيح يمشي على مياه طبرية وهذا خطأ فادح فقد كان سمينا جدا ولم يستطع فعل ذلك، ولو لم يكن يعاني من السمنة المفرطة لعاش حتى جيل الأربعين”.
ووجه مجلس الطائفة ومطرانية الروم الأرثوذكس في الناصرة انتقادات حادة للقناة الإسرائيلية بعد “تطاولها على رموز الدين المسيحي كما جاء في البرنامج الساقط”. وعبر الأب جبرائيل نداف من مطرانية الروم الأورثوذوكس في تصريح له عن استيائه مما وصفه بـ”الانفلاتات الأخلاقية الناجمة عن عنصرية عمياء ظهرت على شاشة التلفزيون الإسرائيلي”.
وحملت الحركة الإسلامية بقيادة الشيخ رائد صلاح على ما وصفته بـ”الجريمة” النكراء التي تقشعر لها الأبدان وتشمئز منها النفوس، وقالت إنها “محاولة أقزام للنيل من شموخ وطهر نبي الله عيسى عليه السلام وأمه مريم الطاهرة العفيفة”.
وأكدت في بيانها الذي حمل عنوان “حاشا للمسيح من بذاءاتكم” أن الإهانة والإساءة لسيدنا المسيح عليه السلام هي تماما كالاعتداء على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لأن الأنبياء كلهم أخوة. وجاء في البيان: “هذه الإهانة تندرج ضمن مسلسل الإضطهاد الديني الرسمي والشعبي”.
تعليق على الخبر
يوجه المواطنون العرب، منذ سنوات عدة، أصبع الاتهام إلى حكومة إسرائيل عن مسها بمشاعرهم الدينية  وانتهاكها للمقدسات الإسلامية والمسيحية .
ويرى العرب في البلاد بما ورد في البرنامج التلفزيوني من إساءة، مساً في حقوقهم وفي كرامة ومشاعر الإنسان العربي على اختلاف انتمائه الديني، وكذلك مسا في احترام خصوصية هذه الديانات والمعتقدات.  يرى المواطن العربي، أنه من واجب الدولة معاملة المواطنين العرب باحترام، واحترام ديانتهم ومحاسبة كل من يمس فيها، وكذلك الحفاظ على مقدساتهم ، وفسح المجال أمامهم لممارسة الشعائر والطقوس الدينية الخاصة، هذه الحقوق التي نصت عليها مواثيق حقوق الإنسان.
يرى العرب أن حرية التعبير عن الرأي تنتهي عند المس بمشاعر الآخرين وكرامتهم، ولذلك يرفضون أن تندرج أقوال مقدم البرنامج المسيئة، ضمن حرية التعبير عن الرأي حتى وأن كانت لأهداف هزلية!
كيف تنظر إلى برنامج القناة الإسرائيلية وهل تؤيد التقدم بشكوى ضدها، كما طالب البعض؟

Advertisements

Entry filed under: 4.أوراق الساعة، نقاش مفتوح. Tags: , , , , .

صوت: إستطلاع (رقم 4)، من سيشكل الحكومة الإسرائيلية مجموعة من الأسئلة عن أنواع السياسة للصف العاشر

تعليق واحد Add your own

  • 1. עבד סעדי  |  2009/02/23 عند 23:47

    بسم الله الرحمن الرحيم..
    مش عارف كيف بدي ابدا وشو اكتب بعد ما قريت هذا الخبر المؤسف ..
    اعتاد على دين المسحيين !
    انا مسلم وتضايقت من هذا الاشي ..فشو بدو يكون رأي اخواني المسيجيين .. كلنا اهل عرب .. والا بمس بمسيحي كانه بمس بواحد منا المسلمين .. والا تطاول على سيدنا المسيح لازم بتعاقب حتى لو كان اكبر واحد بالدوله . لان هاذا الشيْ يسمح بحريه الدين لدى المسيحيين !
    برنامج سيء . وانا أيد وبعنف تقديم شكوى…

    تحيـــاتي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

Trackback this post  |  Subscribe to the comments via RSS Feed


أخبــارنا من تويتـــــر

انضموا إلينا وتابعونا في تويتر

أدخل ايميلك واستقبل كل جديد

أرشيف أوراق مدنيات

العالم في أوراق

free counters


%d مدونون معجبون بهذه: